مقاله النهج التقريبي للإمام الخميني (قالو في التقريب والوحدة) که چکیده‌ی آن در زیر آورده شده است، در رجب و شعبان ۱۴۳۱ ه در رسالة التقريب از صفحه ۱۹۹ تا ۲۰۸ منتشر شده است.
نام: النهج التقريبي للإمام الخميني (قالو في التقريب والوحدة)
این مقاله دارای ۱۰ صفحه می‌باشد، که برای تهیه‌ی آن می‌توانید بر روی گزینه‌ی خرید مقاله کلیک کنید.
کلمات مرتبط / کلیدی:
مقاله

نویسنده(ها):
جناب آقای / سرکار خانم: قاسم نعيم

چکیده و خلاصه‌ای از مقاله:
بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام علي أشرف الخلق مولانا وحبيبنا وقائدنا أبي القاسم محمد، وعلي آل بيته الطيبين الطاهرين، وصحبه الأبرار المنتجبين، وعلي جميع الأنبياء والصالحين الي قيام يوم الدين، السلام عليكم أيها السادة العلماء أيها الأخوة الكرام ورحمة الله وبركاته.
هذا الجمع جمع مبارك، لأنه جمع الوحدة علي أساس الإسلام، ولطالما اعتدنا أن نري هذا الجمع في إيران ولبنان من خلال مجمع التقريب بين المذاهب، ومن خلال تجمع العلماء المسلمين، وهذه العناوين تحولت في الآفاق الي عناوين جادة للوحدة الإسلامية بين المسلمين السنة والشيعة، هذه نتيجة من نتائج حركة وجهاد الإمام الخميني (قده)، الذي يُعتبر بحقّ رائداً من رواد الوحدة، إن لم أقل أنه العلم الأول في القرن العشرين وما بعده في رفع هذه الراية علي المستوي العملي في كل أقطار العالم.